تشجيع الحركة باستخدام الوسائل الحديثة

 

الإجراءات العلاجية ووسائل المساعدة

التدرب على المشي من خلال العلاج بشريط السير

توجد أيضاً دلائل قوية على فعالية العلاج باستخدام شريط السير، والتي يتدرب المريض من خلالها على المشي مع تخفيف وزن الجسم جزئياً. ومن خلال التحفيز الكهربائي واستخدام روبوتات المعالجة يمكن أيضاً خلق ظروف للقيام بحركة تلقائية بالنسبة للمرضى المصابين بالشلل.

ونحن نصاحب المريض أثناء عملية إعادة التأهيل ونساعده على تحقيق أهدافه. ومن خلال التبادل بين الأطباء وذوي المريض وطاقم الرعاية وغيرهم من المرافقين في عملية إعادة التأهيل نستطيع التفاعل عن قرب وبمرونة مع تغير الحالة الوظيفية والحركية للمريض ومواءمة إجراءات العلاج مع الاحتياجات الحالية.

الاستشارة الشاملة بخصوص وسائل المساعدة من جميع الأنواع

نقدم المعلومات والمشورة لكل من المريض وذويه. كما أن المعالجين الفسيولوجيين والمعالجين بالعمل يقدمون المشورة اللازمة بشكل سليم فيما يتعلق بموضوع الإمداد بوسائل المساعدة. وبالاشتراك مع المرضى وذويهم والطبيب المعالج وأخصائيي تقويم العظام وإعادة التأهيل يتم اختيار وسائل المساعدة اللازمة ابتداءً من الجوارب والكراسي المتحركة ووسائل المساعدة على صعود السلالم حتى الإمداد بالأجزاء البديلة ومواءمتها وتجربتها وشرح كيفية استعمالها عند اللزوم. وإلى جانب الضرورة الطبية فإننا نراعي العوامل الأخرى مثل الكفاءة والفعالية عند اختيار وسائل المساعدة.